الاثنين، 8 أكتوبر، 2012

وائل يُصَاب بدُوار الرياضة ^_^


صحيحٌ أن وائل "صعيدي"،
صحيحٌ أنه في الرابعة و العشرين من عمره،
صحيحٌ أنه يبدو نحيفاً رشيقاً بعض الشيء،
صحيحٌ أن بدأ التمرين بمنتهي النشاط و الحماسة،
لكن ما لم يُدرِكه مُدرِّبوه (أو علي الأحري: مُعذِّبوه) أنه ضعيف اللياقة البدنية جداً جداً، و أنه تماماً كالفهد: يكون نشيطاً جداً و سريعاً جداً في البداية، و لكنه يصل بسرعةٍ إلي نقطة الانهيار التي لا بد له من التوقف قبلها حتي لا يحدث ما لا تُحمد عُقباه، و للأسف لم يُتِح المُعذِّبون هذه الفرصة لوائل فحدث الانهيار الأعظم ^_^

استمتعوا بهذه الدراما الملحمية :)

هناك تعليقان (2):

  1. دلوقتي أقدر أقول بكل ثقة إني خريج هندسة أسوان !!!

    ردحذف

تابع الجديد علي البريد الإلكتروني.