الجمعة، 14 ديسمبر، 2012

هو انت سلفي ياد انت ؟!

لأمي (حفظها الله تعالي) أحياناً مواقف في غاية الطرافة، مثلاً:
هي قالت "نعم" في استفتاء مارس علي التعديلات الدستورية، و انتخبَتْ حزب (النور) السلفي في انتخابات مجلسي الشعب و الشوري لعام 2011، و من مؤيدي الشيخ حازم صلاح أبو اسماعيل ذات نفسه، و انتخبَتْ د. عبد المنعم أبو الفتوح ثم د. محمد مرسي في انتخابات الرئاسة، وهي الآن مؤيدةٌ لمشروع الدستور الجديد، و بعد هذا كله أجدها أحياناً تنظر لي و تسألني باستنكار:"هو انت سلفي ياد انت ؟!" !!!
فأكاد أقول لها: "نعم يا اختي ؟! دا انتي شخصياً قرب يطلع لك لحية"
:)

هناك 4 تعليقات:

تابع الجديد علي البريد الإلكتروني.