الثلاثاء، 29 يناير 2013

لكنهم ليسوا برافضة !!!

الآن في قريتنا:
  • تَغَنٍ كتَغَنِّي الروافض !،
  • استغاثاتٌ بغير الله تعالي تشبه تماماً أفعال الرافضة !،
  • القول بأن رسول الله صلي الله عليه و سلم حيٌ و يحضر مجالسهم تماماً كما يقول الروافض عن أوليائهم !،
  • تراقصٌ للأجساد قريبٌ من رقص الروافض؛ يتعبدون به لله تعالي !،
لكنهم ليسوا برافضة: إنهم متصوفةٌ أكلت الخرافات عقولهم يحتفلون بمولد رسول الله صلي الله عليه و سلم، و لو جمعتُ الأحاديث الموضوعة و التي لا أصل لها عند أهل السنة و التي يتغني بها القوم و يؤمنون بها إيماناً مطلقاً: لجمعتُ كتاباً جيد الحجم !!!
فلله الأمر من قبل و من بعد.

الاثنين، 28 يناير 2013

الحمد لله الذي عافانا

مؤشرٌ جيدٌ للغاية: في الفترة التي تلت الإعلان عن مشروع (البرمجة بإبداع) فإن كل مَن هاجَم مشروع بناء لغة البرمجة العربية إبداع لم يأتِ بأي نقاطٍ جديدة في اعتراضاته التي ساقها؛ فكلها أمورٌ متكررةٌ و تم الإجابة عليها باستفاضةٍ في كتاب الرسالة

الأحد، 27 يناير 2013

الحل الوحيد

الحل الوحيد للأزمة الحالية و لكل ما تمر به مصر من أزمات: 
  • أَخرِج الشيخ (أبي إسحاق الحويني) و مَن مِثله مِن الشعب المصري، و أخرِج معهم فتيً واحداً و فتاةً واحدة، بحيث يكونا: متدينَيْن، شكلهما جميل، معهما شهاداتٍ عالية، و سنهما صغير،
  • سمِّم بقية الشعب المصري و ادفن الجثث في أي صحراءٍ من صحاري مصر، بحمد الله الصحاري كثيرةٌ و تتحمَّل من الأحبة ملايين. و لو استطعتَ أن تُكمل عملك علي بقية الشعوب العربية سيكون خيراً و بركة، و لو علي العالم الإسلامي كله ستكون أستاذ الأساتيذ،
  • اجعل الشيخ أبي إسحاق يعقد قِران الفتي علي الفتاة، و ليبدأ التعمير علي "مياهٍ بيضاء".

السبت، 26 يناير 2013

المبدأ الكافي

المبدأ الذي أسَّسْتُ عليه أحلامي الكبري كلها، و الذي يجعلني لا أغتَرُّ بأي شيءٍ صنعتُه بيدي مهما كان متميزاً، و يحميني كذلك من الإحباط و التردد و خوف الفشل في مناطحة العماليق، هو جملةٌ واحدةٌ صاغها علماء الشريعة منذ القِدم و أُومِن بها إيماناً تاماً
قد يُدرِك المفضول ما لا يُدرِكه الفاضل.

الخميس، 24 يناير 2013

احسِم قبل أن تتأزم

في المواقف الصعبة التي واجهتني في حياتي كنتُ أحياناً أُماطِل في حسم المسائل التي تحتاج لذلك؛ نظراً لأن الحسم كان يقتضي عمل بعض الأشياء الصعبة علي النفس، سواءٌ أكانت مصارحة أحدهم بحقيقة رأيي فيه أو في أفعاله أو ما شابه ذلك. 
بينما كنتُ  في بعض المواقف الصعبة الأخري أحسم المسائل منذ اللحظة الأولي، و أسير حثيثاً ناحية الحلول الناجِعة مهما كانت صعبة. و لعَمْر الله لم أَرَ في حياتي أفضل من الحسم و أكثر منه جلباً لراحة القلب و العقل؛ فمهما كانت مرارة الدواء: فالمرض أَمَر، و مهما كان بتر العضو الذي أصابته الغنغرينا صعباً علي النفس: إلا أن انتشارها في بقية الجسد أصعب و ألعن.
 
فيا يرحمكم الله: احسموا أموركم قبل أن تتأزَّم، و لا ترفضوا البتر حينما لا يظل هناك حلٌ غيره.

الأربعاء، 23 يناير 2013

مالنا و الروم ؟!

في عامٍ من الأعوام وقعت معركةٌ بين الروم و الفُرس غُلِبت فيها الروم، و لما كان الروم من النصاري و كان الفُرس أهل شِركٍ أميين فقد فرح بذلك الانتصار مشركو مكة، و استغلوا تلك الحادثة للتشنيع علي المسلمين،

الثلاثاء، 22 يناير 2013

أسئلةٌ تطرح نفسها.... أرضاً !!!

هذه مجموعةٌ من الأسئلة اللولبية الحلزونية التي لا أجوبة لها، وأرجو ألا تُرهِقوا أنفسكم في البحث عن تلك الأجوبة السرابية، و لو كان لديكم شيءٌ أفضل لتفعلوه فلا تكملوا قراءة هذه التدوينة و استفيدوا من أوقاتكم في شيءٍ مفيد:

الاثنين، 21 يناير 2013

دائماً مخطيء !!!

أنا: "لا أحبُ الويندوز لأنه ضعيفٌ جداً من الناحية الأمنية، كما أنني لا أضمن الأكواد البرمجية التي تضعها مايكروسوفت فيه"

عاشق ويندوز1: "أنت أحمقٌ لا يفقه شيئاً في شيء"
عاشق ويندوز2: "أنت تهرف بما لا تعرف، تعلم قبل أن تتكلم يا أخ"
كائنٌ من الفضاء الخارجي: "أنتم أرضيون حمقي، يجب أن نغزو كوكبكم لنؤدبكم"

الأحد، 20 يناير 2013

يكفي صداعاً !

قررتُ في الأيام الماضية أنني سأكتفي بحسابي علي الـfacebook و علي +google و سأستغني بهما عمَّا سواهما، لذا كنتُ أنتهز أي فرصةٍ للابتعاد عن حساباتي في الشبكات الاجتماعية المختلفة التي اشتركتُ فيها من قبل، مثل linkedin و badoo و netlog، بل إنني قمتُ مؤخراً بتعطيل حسابي علي twitter و الذي لم أكن أستخدمه إلا قليلاً جداً بين فتراتٍ طويلةٍ من الوقت !

السبت، 19 يناير 2013

برنامج (الحاسب) 0.1

في الأيام الماضية بعدما انتهيتُ من العمل علي بناء الإصدارة 0.1 من بيئة أندلس، و حينما حاولتُ رفعها علي الشبكة و نشر خبر الانتهاء من الإصدارة حتي يتمكن الناس من تحميلها: وجدتُ أن الشبكة لا تعمل لأنني نسيت شحن الـ "usb modem" قبل انتهاء الشحن الشهري !

الجمعة، 18 يناير 2013

أهذا تصوف ؟!

تجلس أمام خطيب الجمعة الصوفي فتجده يُكفِّر السلفيين و يرميهم بالزندقة و كره الرسول و آل البيت و الصحابة، ثم يجلس الواحد منهم و كرشه أمامه علي شاشات الفضائيات ليقول أننا تكفيريون !
أهذا تصوف ؟!

الخميس، 17 يناير 2013

الإصدارة 0.1 من بيئة (أندلس)

بحمد الله تعالي تم بناء الإصدارة 0.1 من بيئة البرمجة المتكاملة (أندلس)، للبرمجة بلغة البرمجة العربية (إبداع). و هي برنامجٌ ذو واجهةٍ رسوميةٍ يمكن استدعاؤه عن طريق الاختصارات shortcuts أو يمكن أن يُستدعَي من خلال سطر الأوامر command line. و يمكنكم معرفة المزيد عن إطلاق أندلس من خلال الخبر علي الموقع الرسمي:

الاثنين، 14 يناير 2013

ظاهرتان للدراسة !

هناك ظاهرتان في مصر يجب دراستهما بجدية: احتراف الأطباء للأدب و امتلاء الساحة الأدبية بهم، و احتراف المهندسين للسياسة و امتلاء المناصب السياسية بهم !

السبت، 12 يناير 2013

أُبْدِع إبداعاً أندلسياً :)

شعار المرحلة الحالية: أنا "أُبْدِع" "إبداعاً" "أندلسياً"، و من يتابع مشاريعي سيفهمني :)
------------------------------------
  • أُبْدِع: المُفسِّر القياسي للغة إبداع.
  • إبداع: لغة البرمجة العربية التي صممتُها و بنيتُها.

الخميس، 10 يناير 2013

نعمة الاشتياق للوطن !

قد تجعلك الأوطان تكرهها؛ من قسوتها، و خشونة أهلها، و جفاف عواطفهم. لذا فمَن كان منكم يفتقد وطنه حين يفارقه: فليحمد الله تعالي علي تلك النعمة؛ فكم من مُغترِبٍ و هو يُحِس بفرحة الخلاص من العَنَت !

الأربعاء، 9 يناير 2013

و نِعم السنوات الضوئية !

قصةٌ قصيرة

كان المشهد مبهِراً و غايةً في التحضر: مئاتٌ من الشباب المتحمس يصطفون في طوابيرٍ طويلةٍ للإدلاء بأصواتهم في اختيار القيادات المختلفة لحزب الدستور العالماني. فمنذ أن وُجِّهت لهم الدعوة بالإدلاء بأصواتهم من البرادعي: اجتمعوا في مجموعاتٍ مختلفةٍ ليتبادلوا الآراء و وجهات النظر المختلفة حول من هم أجدر بقيادة الحزب في الفترة القادمة، و في النهاية توجهوا للإدلاء بأصواتهم في حماسةٍ و نشوة.

و من بعيدٍ كان البرادعي ينظر إليهم بعيونٍ واثقةٍ مُطْمَئنة،
"أنا واثقٌ من حسن اختيار هذا الشباب الواعي للقيادات القوية المُؤهَّلة في هذه المرحلة الحرجة"
قالها و أصابعه تجري علي مفاتيح حاسوبه المحمول ليكتب الكلمات السابقة في تغريدته الجديدة علي تويتر.

الاثنين، 7 يناير 2013

نوعان للذكاء

من الأمور الغريبة جداً و المُحيِّرة للفكر أنه يمكنك أن تجد شخصاً ما شديد الذكاء و النبوغ، و يكون ما يستوعبه في ساعةٍ واحدةٍ أضعاف أضعاف ما يستوعبه الآخرون في ساعات، و يمكنه لو كان طالباً أن يحل المسائل المعقدة التي يوردها الأساتيذ في امتحاناتهم بسهولةٍ بينما يكون بقية الطلبة قد وقعوا في "حيص بيص" عن بكرة أبيهم، و لكن نفس هذا الشخص حينما يحاول قَدْح زناد فكره في محاولة التفكير في تطوير التقنيات و الأمور (التي فهمها بكل يُسر): يفشل فشلاً ذريعاً !
في حين يقوم مَن هو أقل منه فهماً و ذكاءاً و قدرةً علي الإستيعاب بتطوير بعض ما دَرَسه و الوصول به إلي مستويً أفضل، و يفشل ذلك النابغة في هذا الأمر رغم حدة ذكائه و توقد ذهنه !

الأحد، 6 يناير 2013

هل برزق الله تحاربه ؟!

يرزقه الله تعالي بالمال الوفير الطيب: فيهرع إلي الخمر ليحتسيها، أو إلي حِسان الكاسيات العاريات ليملأ عينيه من مفاتنهن، أو إلي دور اللهو ليعبث و يفجر !
فيا لُكَع: هل برزق الله تحاربه و بنعمه تعصيه ؟!

أفٍ و تف.

السبت، 5 يناير 2013

يقول لك الليبرالي

يقول لك الليبرالي:" أنتم تحاولون احتكار الدين لصالحكم و نزعه عن الآخرين أيها التكفيريون الأوغاد"
ثم تنظر مثلاً إلي صفحته في الفيسبوك لتجد أنه لم يسجل إعجابه بصفحاتٍ دينيةٍ من الأصل، و إن فعل فتكون صفحاتٍ تُعد علي أصابع اليد الواحدة. بينما يفتح "التكفيري" الفيسبوك ليجد أن صفحته امتلأت عن آخرها بالآيات و الأحاديث، ينظر إلي منشورات أصدقائه ليجدهم قد ملأوا الدنيا آياتٍ و أحاديث. و تنظر إلي مدونة الليبرالي الشخصية فتجدها أبعد ما تكون عن التدين، بينما تفتح مدونة "التكفيري" الشخصية لتجد أنه غالباً ما يخلط الدين بالتدوين
.
ساعتها يُوقن المُنصِف أن التكفيريين ما احتكروا الدين إلا حينما نفض الآخرون أيديهم منه.

الأربعاء، 2 يناير 2013

غداً يا غَشُوم

البارحة كنتُ أُناقِش أحد أقاربي عن الشيخ: حازم صلاح أبو إسماعيل، و لكني فوجئتُ به ينهال سخريةً من الرجل الفاضل بشكلٍ مُقْذِع ! حتي وصل به الحال أن اتهمه بالنفاق، و أنه محامٍ ممن يُسمَّوْن بمحاميي التعويضات و هو ما يري قريبي أنه السبب وراء ثروة الشيخ !

الثلاثاء، 1 يناير 2013

إلي الله المُشتكَي

من عجائب الأمور أنني قضيتُ عامين من أحلي سنوات عمري في مشروع (البرمجة بإبداع): دراسةً و نقداً و تحليلاً و مدحاً للتقنيات المختلفة، و كتبتُ في ذلك ما كتبتُ !،

تابع الجديد علي البريد الإلكتروني.